الرئيسيةحديث العالم

معركة “كسر عظم” بين أمريكا والصين

حديث المدينة

وصف مراقبون السباق الدائر بين أمريكا والصين – معمليا –  بغية إنتاح لقاح سريع للوقاية من فيروس كورونا المستجد بمعركة ” كسر عظم ” بين كيانين كبيرين يتسابقان لإثبات التقدم العلمي وتحقيق مكاسب تجارية من بيع اللقاح حال توفّره

وقالوا : أن الصين تريد أن تثبت للعالم تقدمها العلمي السريع وقدرة علمائها على التصدي للمحن الطبية والصحية التي يمكن أن تواجه العالم فيما تجد أمريكا   في الوباء فرصة لتأكيد هيمنتها على العالم، وهي ترى في إنجاز لقاح ناجح بأسرع وقت ممكن فرصة لتقول للعالم إنها ليست مجرد قوة اقتصادية وعسكرية، وإنما هي قائدة العالم صحيا وعلميا، ولا منافس لها .

يذكر أن  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان قد حاول  – سابقا –  استمالة شركة كيورفاك الألمانية بعد الإعلان عن أن الشركة تقترب من تطوير لقاح ضد الفيروس، فجاءه الرد قاسيًا من وزير الخارجية، هايكو ماس الذي قال ‘إن بلاده لن تسمح للآخرين بأخذ نتائج أبحاث العلماء الألمان.

مكاسب الصين

  •  تثبت للعالم تقدمها العلمي السريع
  •  قدرة علمائها على التصدي للمحن الطبية والصحية التي  تواجه العالم

مكاسب أمريكا

  • فرصة لتأكيد هيمنتها وانها ليست مجرد قوة اقتصادية وعسكرية فقط
  • إثبات قدرتها على قيادة العالم صحيا وعلميا.

خسائر المعركة

  • السباق المعملي  تتقدمه المصلحة والمكاسب التجارية
  • التعجل بين مراكز الأبحاث يتسبب في كارثة بخروج لقاحات غير آمنة
  • الدواء الناجع للفيروس سيكون متاحا لمن يقدر على شرائه

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق