الرئيسيةحديث المدينةمزارات

مسجد القبلتين .. ذكريات صلاة الشطرين

 حديث المدينة

يحمل مسجد القبلتين -الواقع في الجهة الغربية من المدينة المنورة –ذكريات عند زائريه لقصته الخاصة والمتمثلة في الصلاة الواحدة ذات الشطرين التي صلاها الرسول الكريم في الـ  15 شعبان من العام الثاني من الهجرة مُتجها في شطرها الأول نحو المسجد الأقصى والشطر الآخر نجو المسجد الحرام.

وكان الرسول الكريم قد صلى في المكان الذي بُني عليه المسجد صلاة واحدة نصفها جهة بيت المقدس والنصف الآخر جهة البيت الحرام فكان  الموضع نقطة التحول في القبلة نحو الكعبة.

ويقع مسجد القِبلتين في الطرف الغربي من المدينة المنورة على مساحة تقدّر بنحو 4 آلاف مترٍ مربع وقد مر المسجد بتنوع   من العمارات الإسلامية كما شهد أطوارا من التوسعة بلغت كلفة أكثرها 54 مليون ريال ولا تقتصر الصلاة في مسجد القِبلتين على الرجال فحسب حيث خُصّصت للنساء مصليات خاصة.

القبلتين .. في سطور

  • يقع في الجهة الغربية من المدينة المنورة قرب الجامعة الإسلامية
  • من المواقع ذات الارتباط الوثيق بسيرة الرسول الكريم
  •  4آلاف متر مربع مساحته
  • صلّى فيه الرسول شطر صلاته قِبل المسجد الأقصى والشطر الآخر قِبل المسجد الحرام
  • سمي بالقبلتين بسبب تحويل القبلة في العام الثاني للهجرة
  • تم تجديده وفق أحدث التقنيات والتصاميم الهندسيـة
  • توّج بعمارة فريدة وتوسعة ضخمة في عهد الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى